الموقع الرسمي لفضيلة الشيخ علي بن حاج

الأخبار والفعاليات

• اعتقال الشيخ علي بن حاج نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ وهو في طريق من طرف قوات الأمن على الساعة 45 :11د قبل صلاة ا

• اعتقال الشيخ علي بن حاج نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ وهو في طريق من طرف قوات الأمن على الساعة 45 :11د قبل صلاة ا

تاريخ الإضافة: الجمعة, 27 يناير 2017 - 17:48 مساءً | عدد المشاهدات: 1,686

بسم الله الرحمن الرحيم

الجزائر

 
الجزائر الجمعة 29 ربيع الثاني 1438 هجري الموافق لـ 27 جانفي 2017 م
 
 

خبـــــــــــــــر عاجــــــــــــــل
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ...

• أكثر من عشرة سيارات جامعة من أجل اعتقال مواطن جزائري - الشيخ علي بن حاج-


• نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ يتعرض مرارا وتكرارا إلى التعنيف والإكراه البدني أثناء الاعتقال .
• اعتقال الشيخ علي بن حاج نائب رئيس الجبهة الإسلامية للإنقاذ وهو في طريق من طرف قوات الأمن على الساعة 45 :11د قبل صلاة الجمعة وهو متوجه إلى مسجد لأداء الصلاة الجمعة.


• اعتقلت قوات الأمن الجزائرية صباح اليوم الجمعة 29 ربيع الثاني 1438 هجري الموافق لـ 27 جانفي 2017 م نائب رئيس الجبهة الاسلامية للانقاذ الشيخ علي بن حاج بعد خروجه من منزله متوجها لأداء صلاة الجمعة بعد أن حاصرته سيارات مدنية - أمنية - و دون تقديم وثائق أو تصريح بالاعتقال صادر من وكيل الجمهورية و هذا يعتبر خرقا صريحا على حقوق الإنسان و هذا ما جعلته يصف القوات الأمنية في كثير من المرات بقطاع الطرق .

• و يذكر إن الشيخ علي بن حاج تحدث الى عناصر الشرطة و قال ليس من حق أي شخص أن يحدد لي مسجد الذي أصلي فيه أو يمنعني من الحديث إلى المصلين و كما أجيب أنا على استفسارات الشرطة أجيب على استفسارات المواطنين و هذا حق يكفله الإسلام و الأعراف و القوانين .

• في حين تتجاهل وزارة العدل مراسلات الشيخ علي بن حاج و رفض استقباله مرات عديدة و هدا إن دل على شيء دل على شيء فإنما يدل على سلطة الأمن على العدالة و هذا ما يعرف على الدولة البوليسية.

• ليكن في علم الجميع لمن يهمه الأمر أن الشيخ علي بن حاج يعاني ويلات الاعتقال التعسفي منذ خروجه من السجن سنة 2003 م
في محاولة بائسة للدولة البوليسية للحد من نشاطه الدعوي و السياسي و التضييق عليه و محاصرته .
كما نندد في الهيئة الإعلامية من تصرفات قوات الأمن التي تخرق مواثيق حقوق الإنسان الدينية و الوضعية الدولية و كذا التي تمس بحرية المعتقد , الرأي و التعبير في دولة تدعي المدنية و احترام الحريات .
وفي الأخير نسال الله أن يسدد خطى الجميع والله من وراء القصد وهو يهدي السبيل .

ادارة الموقع الرسمي للشيخ علي بن حاج
 
 
 
 

شاركنا بتعليق